على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي ٢٠٢٠، نظمت الهيئة العامة للسياحة السعودية والتراث الوطني بالتعاون مع مؤسسة مسك الخيرية فعالية المقهى السعودي في مدينة دافوس السويسرية ابتداء من ٢١ وحتى ٢٤ من شهر يناير الماضي

ويعد المقهى السعودي مساحة ثقافية يتعرف من خلاله الزوار على ثقافة المجتمع السعودي والمقومات السياحية والتاريخية في المملكة بالإضافة إلى استعراض الفرص الاستثمارية الممكنة وهو ما يجسد رؤية المملكة ٢٠٣٠ والتي تهدف لمد جسور التواصل مع مختلف الثقافات حول العالم

ساهمت لوسكو بتقديم خدماتها اللوجستية للمقهى السعودي إيمانا منها بأهمية المشاركة في تسليط الضوء على الثقافة السعودية الأمر الذي توافق مع توجهات المملكة وطموحاتها المستقبلية

شارك أكثر من ٣٠٠٠ شخصية عالمية بارزة من أكثر من ١١٧ دولة حول العالم في المنتدى الاقتصادي العالمي الذي انطلق للمرة الأولى عام ١٩٧١ في مدينة دافوس السويسرية بهدف تحسين أوضاع العالم، وأصبح منذ ذلك الوقت وحتى اليوم الملتقى السنوي لأهم الشخصيات الرئيسية والمنظمات العالمية حول العالم